حسن رمضان عمر ( حسن عاكولي ) الوفي لمسيرته النضالية حسين أحمد

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

حسن رمضان عمر ( حسن عاكولي ) الوفي لمسيرته النضالية

انتسب حسن رمضان عمر من مواليد 1949 إلى صفوف الحركة الكوردية منذ بداية عام 1967 واستمر في نضاله السياسي والتنظيمي ضمن الحركة الكوردية حتى كتابة هذه الأسطر. فخاض مراحل تاريخية مهمة في مسيرة الحركة الكوردية ,حيث نال شرف للقاء التاريخي برمز الشعب الكوردستاني ( البرزاني الخالد ) مرتين في كاني سماق 1972- 1973 وقال عن البرزاني الخالد :

  • لولا البرزانيين لضاع الكورد .

وكذلك في جملة أخرى قال :

  • أن البرزاني هو عظيم الأمة الكوردستانية .

لقد شارك حسن رمضان عمر ثلاث مؤتمرات لحزب اليساري الكوردي , فكان أولى هذه المؤتمرات الذي عضوا فيها هو المؤتمر الخامس ( 1980 ) ,والمؤتمر السادس ( 1985) ,والمؤتمر السابع ( 1989 ).

بعد الانشقاق الذي جرى في حزب اليساري الكوردي في سوريا في عام 1975 ,وقف السيد حسن رمضان عمر دون تردد إلى جانب السيد صلاح بدرالدين ليستمر في نضاله إلى عام 1980 , حيث تم بعد ذلك تغير اسم الحزب من اليساري الكردي إلى حزب الاتحاد الشعبي الكردي في سوريا , مما سمية في ذلك الوقت بـ مؤتمر 5 أب  عام  1980 . دون أن يلتفت إلى وراءه أمضى حسن رمضان عمر على نهجه الذي آمن به مدافعاً صلباً يكتنز في داخله إرادة المناضلين الاوفياء لقضية شعبهم , ولكن رغم الانقسام والتشتت التي جرت في الحزب و هيئات التنظيمية آنذاك إلا انه كان كشجرة باسقة موغلة جذورها في طبقات الأرض , وهو يقاوم كل هذه العواصف والرياح العاتية التي كانت تعترض مسيرة الحزب بين فترة وأخرى .

من منطلق الوفاء للمناضلين كان لابد من كلمة وفاء وتقدير للسيد حسن رمضان عمر الذي تحدا جميع العوائق التي اعترض مسيرة الحزب اليساري وفيما بعد حزب الاتحاد وخاصة تلك الظروف الصعبة التي تعرض لها المناضلون ملاحقات أمنية لكوادر الحزب إلا انه بقي حسن رمضان عمر على مبادئه وقناعاته صبوراً وثابتة ..

شكراً أبو جوتو

شكرا للسيد حسن عمر سكرتير حزب الاتحاد الشعبي الكردي في سوريا  الذي ظل على نهجه إلى هذه اللحظة .

Share.