بيان … حول سطو حزب الاتحاد الديمقراطي على مقر حزب يكيتي في قامشلو. بيان ... حول سطو حزب الاتحاد الديمقراطي على مقر حزب يكيتي في قامشلو.

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

بيان … حول سطو حزب الاتحاد الديمقراطي على مقر حزب يكيتي في قامشلو.

أقدمت مجموعة تابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي يوم السبت 25 آب/أغسطس 2018 بالسطو على مكتب حزبنا الكائن غرب الملعب البلدي، وبحماية ما تسمى بالأسايش التابعه للحزب المذكور، وتحت إشراف أحد الكوادر التابع لحزب العمال الكُـردستاني، وتم سلب محتوياته، مع محاولة الإعتداء على الاستاذ حسن صالح نائب سكرتير حزبنا الذي كان متواجداً هناك أثناء عملية السطو في وضح النهار، علماً بأن مبنى مكتبنا المستولى عليه بقوة السلاح تعود ملكيته الخاصة لرفاق من حزبنا، وهم مقيمون على أرض الوطن، ولم يُستخدم المبنى من قبل الحزب.
يجدر بالذكر أن PYD أقدم على هذه الخطوة بعد أن أصدر النظام قراراً بالإستيلاء على ممتلكات المعارضين، فها هو حزب الاتحاد الديمقراطي ينفذ هذا القرار في المناطق الكُـردية الواقعة تحت سيطرته علماً بأن هذا الحزب سبق النظام في ذلك بإقدامه على حرق، وإغلاق مكاتب حزبنا، وأحزاب المجلس الوطني الكُـردي، ومصادرة الممتلكات الخاصة للمواطنين بالإضافه إلى قيام ميليشياته بنفي سكرتير حزبنا إلى خارج الحدود بطريقة همجيه، وإصدار أحكام جائرة من قبل ما تسمى بمحاكم الشعب، وتلفيق إتهامات له للنيل من عزيمة حزبنا، كما شمل النفي العديد من قيادات وكوادر المجلس الوطني الكُـردي الى خارج كُـردستان سوريا.

يأتي هذا الإمعان في إستهداف حزبنا في الفتره الأخيره بعد أن أفرغ PYD عبر ميليشياته كُـردستان سوريا، وخاصة جيل الشباب خلال سلسلة لا متناهية من الممارسات الإرهابية والقمعية، وإلصاق تهم الخيانة بكل من يخالفهم الرأي.

ليكن معلوماً لهم بأن هذه المحاولات اليائسة لن تنال من إرادتنا، وعزيمتنا النضالية، فحزب يكيتي الذي يعبر عن تطلعات شعبنا وحقوقه سوف يتابع نضاله حتى إنتزاع حقوق شعبنا الكُـردي في سوريا ديمقراطيه تعددية إتحادية.

إن حزبنا في الوقت الذي يستنكر ويدين بشده هذه الممارسات الإرهابية من قبل PYD يناشد المجتمع الدولي، وبالأخص الولايات المتحدة الأمريكية بالتحرك لوضع حد لهذه الانتهاكات لا سيما وأن PYD يستغل ويستقوي بالدعم الأمريكي لقوات سوريا الديمقراطية، كما يناشد كافة المنظمات الحقوقية والإنسانية لفضح هذه الممارسات التي باتت تشكل خطراً على السلم الأهلي في المنطقة.

اللجنة المركزية لحزب يكيتي الكُـردي في سوريا

قامشلو 26-8-2018

Share.