دموعك غالية سيدي : بدران مسطو

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

دموعك غالية سيدي :

عندما يشاهد المرء الدموع وهي تنهمر من عينا قائد فذ ومناضل كبير كالرئيس مسعود البارزاني على ضحايا أبناء الشعب الكردي من المؤنفلين يشعر بألم شديد وبغصة حارقة تطال حتى الأعماق وكأن جبال كردستان الشماء هي التي تبكي وتتألم ..
إن هذه الدموع الغالية المعبرة عن الألم والإخلاص والتفاني كفيلة ودافعة لكل أبناء الشعب الكردستاني أن يكونوا خلف قيادة الرئيس مسعود البارزاني حتى إقامة الدولة الكردستانية المستقلة.

Share.