روسيا تؤكد لإسرائيل، لن يتواجد على حدودها سوى الجيش السوري

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

لايزال وضع الحدود السورية الإسرائيلية موضع حوار بين موسكو وتل أبيض ، فيما يخص تواجد القوات الإيرانية و ميليشياتها متعددة التسميات ، من جانبه طمأن السفير الروسي في تل أبيب، أناتولي فيكتوروف، وفي رد مناسب، “أن السيطرة على الحدود السورية مع إسرائيل هذه المرة ستكون فقط “للجيش النظامي السوري” مستبعداً بذلك تواجد أي تشكيلات أجنبية، وخاصة إيرانية أو حليفة لها”.وأكد السفير الروسي على أثير القناة العاشرة للتلفزيون الإسرائيلي، وجود اتفاق حول عدم انتشار قوات على حدود إسرائيل من الجانب السوري غير القوات النظامية للجيش السوري. مضيفاً ، إن “الأولوية هي ضمان أمن إسرائيل، وهذا ليس مجرد كلام بالنسبة للسياسة الخارجية الروسية”.الدبلوماسي الروسي أضاف قائلاً ، “اتفقنا على أنه على الجانب الآخر من الحدود لن تكون هناك سوى وحدات من الجيش السوري النظامي. الأولوية هي ضمان أمن دولة إسرائيل.. هذه ليست كلمات فارغة للسياسة الخارجية الروسية”.وأنهى الدبلوماسي قوله “يجب ألا تكون هناك قوات غير سورية في المنطقة الجنوبية لخفض التصعيد”.وتخشى إسرائيل تمركز قوات إيرانية وقوات مسلحة خاضعة لسيطرتها على حدودها الشمالية مع سوريا.وكانت إسرائيل قد رفضت في وقت سابق من الشهر الحالي عرضاً روسياً ،وجود أي قوات عسكرية مقربة من إيران وحزب الله في سوريا حتى ولو على بعد مئة كيلومتر من خط وقف إطلاق النار .

Share.