الدعوة الروسية وإصرار رئيسها لاستكمال اللجان الدستورية بشان سورية – اكرم حسو

Google+ Pinterest LinkedIn Tumblr +

الدعوة الروسية وإصرار رئيسها لاستكمال اللجان الدستورية بشان سورية في الوقت التي تفاوض تركيا لأجل اشراف الاخيرة على مدينة حلب بالتزامن مع سيطرة الغموض الذي يواجه مصير ادلب وملفها تأتي متممة لألاعيبها الخبيثة التي بدأت بدعوة القوى السياسية في شمال سوريا بنهاية 2016 الى حميميم بهدف وضع تركيا امام خيارين اما حضوركم ومشاركتكم بأستانة اوالاتفاق مع الغير , ومن ثم ليستكمل الروس ذلك من خلال دعوتهم الملعوبة لكافة الشرائح السياسية والاجتماعية لشمال سوريا لحضور سوتشي لترضخ وتوافق تركيا باتفاق يطلق اليد الروسية في الغوطة وسحب الفصائل المسلحة المدار تركيا كجبهة النصرة وفيلق الرحمن مقابل عفرين التي أصبحت حملا” ثقيلا” ستجلب للدولة التركية نهاية مأساوية
روسيا بعد ان ضمنت تواجدها في سوريا لأكثر من نصف قرن تحاول الان جاهدة الاستفادة من الوقت الممد لاستأنه ومساراتها العسكرية للعب في مساحات المصالح الضيقة للقوى العالمية والإقليمية بهدف اضعاف وانهاء جميع القوى لتخلي الساحة للنظام ولنفسها والعودة الى طاولة جنيف كلاعب أساسي وموثر

Share.